Friday, Nov 15th, 2019 - 07:29:50

Article

Primary tabs

يد الأشرف لا تصافح يد الإجرام

كتب - حميد خالد رمضان

اللواء أشرف ريفي : كيف ليدي التي حمت لبنانا الغالي ، أن ترتفع
لتصافح يد سفير الإجرام الأسدي التي دمرت لبنان ..
* اللواء أشرف ريفي : كيف ليدي التي أدت التحية لمدة 40 عاما للعلم اللبناني ، أن تصافح يد سفير نظام الوصاية الأسود ، التي أحرقت العلم اللبناني وأسقطته أرضا لترفع علم النظام الأسدي القاتل وعلم الدويلة ..
* اللواء أشرف ريفي : كيف ليدي الشريفة ، أن تصافح يد سفير الأسد القاتل ، التي عاثت فسادا
وإفسادا وإجراما في وطني لبنان ..
* اللواء أشرف ريفي : كيف ليدي التي حملت البندقية لتحمي الوطن والمواطن ، أن تصافح اليد المجرمة ، التي إستباحت سيادة الوطن وسفكت دماء مواطنيه ..
* اللواء أشرف ريفي : كيف ليدي
التي رضعت حب الوطن والولاء له ، أن تصافح يد السفير الأسدي المجرم ( علي عبدالكريم علي)
التي رضعت من حليب الغدر والخيانة ..
* اللواء أشرف ريفي : يدي لا ترفع لمصافحة يد لطخت بدماء
الأبرياء ، ولكنها ترفع لصفع تلك
اليد المجرمة ..
* اللواء أشرف ريفي : كيف ليدي
التي رفعت لواء بطريرك لبنان ( صفير ) أن تصافح اليد التي ، حاولت إغتياله معنويا وسياسيا وجسديا ..
* اللواء أشرف ريفي : كيف ليدي
التي رفعتها لأحلف اليمين على
حماية لبنان ، أن تصافح اليد التي حملت الخنجر المسموم لطعن سيادة وإستقلال وحرية وطني لبنان ..
* اللواء أشرف ريفي : كيف ليدي
التي حملت السلاح الشرعي لحماية دماء بني وطني ، أن ترتفع لتصافح يد ملطخة بدماء
الابرياء بدءا من الشهيد الكبير رشيد كرامي والشهيد المفتي حسن خالد والشهيد بشير الجميل والشهيد رينية معوض والشهيد الخالد رفيق الحريري ..
* اللواء أشرف ريفي : في قرارة
نفسه الأبيه يقول ، لو إرتفعت يدي لمصافحة سفير الإجرام الأسدي لقطعتها ..

Back to Top